الرئيسية / منوعات / تكتشف أن زوجها ضحية حادث نشرت خبره على تويتر

تكتشف أن زوجها ضحية حادث نشرت خبره على تويتر

لم يخطر على بال سيدة كندية أن يكون زوجها أحد ضحايا الحادث المروع الذي سمعت عنه بالصدفة من وسائل الإعلام، وبدأت بنشر تفاصيله تباعاً على حسابها في تويتر وتبادلت الردود والتعليقات مع أصدقائها عليه.

وكانت كارنان جونسون (41 عاماً) سمعت عن حادث اصطدام سيارتين على الطريق السريع (205 جنوب مدينة فانكوفر) عند الساعة الواحدة وأربعين دقيقة من بعد ظهر يوم الاربعاء الماضي، وأسرعت إلى نشر تغريدة عن الحادث على حسابها في تويتر، بحسب ما أوردت صحيفة دايلي نيوز الأمريكية.

قلق وترقب
ودفع الفضول كارنان إلى محاولة الحصول على المزيد من التفاصيل عن الحادث ونشرها على تويتر، وإطلاع أصدقائها على آخر التطورات المتعلقة به، ومع توارد المعلومات بدأ القلق ينتابها عندما تذكرت أن زوجها كريغ (47 عاماً) سيستخدم نفس الطريق وهو عائد إلى المنزل.

وسارعت كارنان إلى محاول الاتصال بزوجها الذي تأخر عن موعد عودته إلى المنزل، لكنه لم يرد أي من اتصالاتها المتكررة، وزاد ذلك في شكوكها، وبدأت تنشر تغريدات تعبر فيها عن قلقلها الشديد على مصير زوجها الذي يعاني من مرض الصرع.

وبدأ اليأس يظهر على تغريداتها التي تابعها أكثر من ألف شخص على تويتر حاولوا مواساتها والتخفيف عنها، خاصة بعد أن اتصلت بمكان عمل كريغ وعلمت أنه غادر مبكراً على أثر تعرضه لنوبة إغماء أثناء العمل.

وبعد ساعتين من الخوف والقلق تلقت كارنان من الشرطة نبأ وفاة زوجها في الحادث ونشرته على تويتر، وانهالت عليها تعليقات العزاء والمواساة التي لم تكن قادرة على قراءتها أو الرد عليها بسبب حزنها الشديد على وفاة زوجها.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*